رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

حقيقة وجود ممارسات احتكارية من حصة المصرية للاتصالات فى شركة فودافون

ستوديو
طباعة

قال الدكتور محمود ممتاز، رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الاحتكار، إن مهمة الجهاز رقابية بامتياز، وذلك لحماية مناخ المنافسة في الأسواق مع اتجاه الدولة لاقتصاديات السوق الحرة.

 

وأكد خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج "كلمة أخيرة" المُذاع عبر فضائية "أون إي" مساء اليوم الأحد، أن دور  الجهاز هو متابعة المنتجين ومنع وجود ممارسات احتكارية لحماية المواطنين، بالإضافة لرقابة التشريعات والقرارات الحكومية التي قد تؤدي لتقييد حرية المنافسة ومن ثم تشجيع الإنتاجية التي يليها تنافسية مصر في الأسواق العالمية مع جذب الاستثمار".

 

ولفت إلى أن دور الجهاز لايتقصر فقط على مراقبة سلوك المنتجين والمصنعين في القطاع الخاص، بل يراقب شركات القطاع العام أيضا، مشيرًا إلى أن هدف الجهاز وضع كافة الكيانات الاقتصادية العاملة   سواء خاصة او حكومية  أمام القانون  لمباشرة عملها في بيئة تنافسية دون ممارسات الاحتكارية، مؤكداً أن القانون يتساوى الجميع أمامه ولا يفرق بين قطاع عام أو خاص، وهذا دور الجهاز.


واستطرد: "منذ بداية العام يوجد نحو 100 قضية منظورة أمام الجهاز، بالاضافة لحسم نحو 39 قضية حتى ديسمبر 2020."

 

واستكمل: "دورنا كشف الاتفاقيات الاحتكارية، خاصة في مجال الاتصاالات بالذات، مؤكدًا على وجود تنسيق دائم مع الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات  للمساعدة في إحكام الرقابة على الشركات العاملة في هذا القطاع".

 

ونفى وجود حصة للمصرية للاتصالات في شركة فودافون ضمن الممارسات الاحتكارية، مؤكداً أن هذا يثبت بوجود اتفاقات أو قراءة للخطط السعرية المستقبليى، ولكن حتى هذه اللحظة لم يتم رصد ذلك."

إرسل لصديق

التعليقات