رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

«اتأذيت نفسيًا.. بلاش تخربوا بيتي».. رسائل نارية من فتاة سقارة

سلمى الشيمي
سلمى الشيمي
طباعة
وجهت سلمى الشيمي "فتاة سقارة"، كما تداول مواقع التواصل الاجتماعي عنها، الشكر لمن دعمها في أزمتها الأخيرة، بعد جلسة تصويرها عند أهرامات سقارة.

وقالت سلمى الشيمي، عبر حسابها الرسمي على "فيسبوك": "شكرا لكل الناس اللي وقفت جنبي، حابة أشكر كل الناس سواء اللي وقف جنبي أو اللي هاجمني، لكن في الآخر أنا بشر ممكن يكّون اللي بعمله غيري يشوفو صح وممكن غيري يكّون شايفه غلط".

وتابعت: "ولكن في الآخر أنا بحترم كل الناس وبحترم كل الآراء وبحترم أسرتي جدًا، ومش عايزة حد يزعل مني أنا اتصورت زي أي شخص ممكن يتصور".

واستطردت: "بطلب من الجميع يقفل الموضوع لأني أتأذيت نفسيًا.. أنا زي أي بنت عايزة أعيش حياتي من غير ما حد يضايقني أو يقول كلام مش صح عني وفِي الآخر رجاء نقفل موضوع دا بلاش تبقوا سبب في خراب حياة غيرك، كلنا معرضين لضيقة أنا في بداية حياتي وعوزة أكملها بلاش تكونوا سبب في نهايتها شكرا".

وانشغل الرأي العام خلال الأيام الماضية بالجدل المثار حول جلسة تصوير بالزي الفرعوني لموديل إعلانات ومدونة في منطقة سقارة الأثرية بالجيزة، جنوبي العاصمة المصرية.

الفتاة تدعى سلمى الشيمي، وتملك صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وإنستجرام وتيك توك، ويتابعها الآلاف، وظهرت في الصور المثيرة للجدل ترتدي زيًا للملكة كليوباترا، مما جعل البعض ينتقدها، ويرى الأمر يحتوي على إساءة للآثار والحضارة الفرعونية، وأن الصور بها إيحاءات جنسية.

وقد تقرر إخلاء سبيل سلمى الشيمي ومصورها حسام محمد بكفالة 500 جنيه لكل منهما على ذمة القضية، وتم تكليف المباحث بالتحري عن الواقعة.

إرسل لصديق

التعليقات