رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

«من حرب الديناصورات للبقاء للأقوى بمعركة كورونا».. الجهل يضرب نجوم «الجونة»

ستوديو
طباعة

تجذب المهرجانات أنظار الجمهور في مصر وكل الدول العربية، لمتابعة إطلالات الفنانات وكذلك تصريحاتهم، فضلًا عن المواقف الغريبة التي تحدث خلال أيام المهرجان على السجادة الحمراء، ومهرجان الجونة السينمائي يحظى بتسليط شديد من الأضواء خاصة بسبب إطلالات النجمات وتكون أكثر جرأة.


والمهرجان لم يشهد مواقف غريبة فقط كالتي يشهدها كل عام، لكن تصريحات النجمات كانت هي مثار جدل، وتسببت في العديد من الانتقادات لهؤلاء النجمات.


ليلى علوي

تصدرت الفنانة ليلى علوي، موقع «تويتر»، وتعرضت للكثير من الانتقادات بسبب تصريحاتها خلال افتتاح المهرجان، وجاء فيها: «المجتمع المصري ليس ذكوريًا بدليل أن المرأة فيه أكثر من عدد الرجال، وإحنا مجتمع لسه بعضه عايش على فكر زمان، وهو الفكر الذكوري، ولو حسبنا تعداد السكان سنجد الأنثى أكثر من الذكر».


ياسمين صبري

الفنانة ياسمين صبري، كان لها نصيب من الانتقادات هي الأخرى بسبب تصريحاتها، وجاء فيها: «بحب المرأة وبحب أقدم أعمال لها»، وردت على سؤال المذيعة عن نوع قضايا المرأة التي تحب أن تقدمها، قائلة: «مفيش قضية أوي ندافع عنها، بس بحب الحاجات اللي ممكن تكون بتمر بها المرأة كل يوم أو عندها مشكلة أضعها في الفيلم أو المسلسل».


وأضافت، في تصريحات أخرى عن فيروس كورونا: «أنا مش ببقى مهووسة بالخوف وكده عادي أنا بستمر في حياتي، عادي جدًا، بالنسبة للفيروس، ممكن يكون جالنا وراح لأنه بديهي أكيد هييجي للعالم كله، واللي يأخده يأخده واللي يكمل يكمل، والبقاء للأقوى».


رانيا يوسف

أما الفنانة رانيا يوسف فقد خرجت عن الإطار تماماً، حيث أكدت أن البشرية ستنتصر على الفيروس المتفشي في العالم عاجلاً أو آجلاً، قائلًا: "إذا كان البني آدم كان بيحارب الديناصورات مش هيقدر ‏يحارب كورونا؟".


واتهم رواد مواقع التواصل الاجتماعي مديري أعمال الفنانات، بعدم القيام بدورهم مع النجمات خاصة أنهم لابد أن يكونوا ملمين بكل المعلومات التي لا تضعهم في موقف محرج بسبب تصريحاتهم الخاطئة، خاصة أنه بالنسبة لتصريحات الفنانة ليلى علوي، فإن نسبة الذكور في مصر  أكبر من الإناث وتبلغ 51.5%.


أما الفنانة ياسمين صبري، فعابوا عليها تصريحها حول قضايا المرأة وغير الملمة بها رغم تعددها من ختان الإناث والزواج المكبر والتعليم وغيرها من القضايا، كما لم تمر تصريحاتها عن كورونا مرور الكرام، وحظيت بالكثير من التعليقات الساخرة وجاءت بعضها، ليؤكد لها أنه على المرأة الجميلة أن تسكت وتكف عن الكلام.


وعن تصريحات الفنانة رانيا يوسف، فأكد النشطاء لها أن الديناصورات انقرضت قبل وجود الإنسان، مؤكدين أنها تستمد ثقافتها من مسرحية "الهمجي".

إرسل لصديق

التعليقات