رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

استعرض برنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي يعرض على القناة الأولى، تقريرا تليفزيونيا بعنوان "فانوس رمضان.. تاريخ يرجع إلى ألف عام"، حيث يرتبط الفانوس في وجدان المصريين بشهر رمضان المعظم، الذي أصبح أيقونة له، به تكتمل فرحة الصغار، وعلى وميض الضوء يسافر الكبار في ذكريات الماضي بحثا عن طفولة لا تقبل التنازل عن الفانوس.

تاريخ فانوس رمضان 

ويرجع تاريخ فانوس رمضان، إلى أكثر من 1000 عام منذ أن دخل الفاطميون مصر قادمين من الغرب وكان ذلك في اليوم الخامس من شهر رمضان لعام 358 هجريا.

وهناك العديد من القصص عن أصل الفانوس، إحداها أن الخليفة الفاطمي كان يخرج إلى الشوارع ليلة الرؤية ليستطلع هلال شهر رمضان، وكان الأطفال يخرجون معه لكي يقوموا بإضاءة الطريق له، وكان كل طفل يحمل فانوسه ويقوم الأطفال بغناء بعض الأغاني الجميلة تعبيرا عن سعادتهم باستقبال شهر رمضان.

وهناك قصة أخرى عن أحد الخلفاء الفاطميين، أنه أراد إضاءة شوارع القاهرة طوال ليالي شهر رمضان، فأمر كل شيوخ المساجد بتعليق فوانيس تتم إضاءتها عن طريق شموع توضع بداخلها، وقد ظلت صناعة الفانوس تتطور عبر الأزمان حتى ظهر الفانوس الكهربائي.