رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«صانع السعادة».. ذكرى رحيل ملك الارتجال خفيف الظل يونس شلبى

ستوديو
طباعة

تحل اليوم ذكرى رحيل خفيف الظل ملك الارتجال وصانع الابتسامة، الفنان يونس شلبي.


حيث وُلد في مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية في 30 مايو عام 1941م وحصل على درجة البكالوريوس من قسم التمثيل بالمعهد العالي للفنون المسرحية في عام 1969م.


وعرض برنامج "صباح الخير يا مصر" المُذاع على القناة الأولى، والفضائية المصرية، الذي يقدمه محمد الشاذلي وهدير أبوزيد، تقريرًا تليفزيونيًا بعنوان "يونس شلبي .. ملك الارتجال خفيف الظل"، حيث بدأ رحلته مع التمثيل من خلال المسرح فبعد تخرجه عام 1969م شارك في أول عمل له وهو الغول، الذي فتح أمامه طريق النجاح والشهر.


وانضم بعدها إلى فريق عمل مسرحية مدرسة المشاغبين عام 1973، ثم العيال كبرت عام 1979م، وكانت انطلاقته في السينما عام 1975م في فيلم الظلال في الجانب الآخر، وحصل على جائزة شرفية عن دوره في فيلم عشاق تحت العشرين من المهرجان 28 للمكرز الكاثوليكي عام 1980م.

وقدم الفنان الراحل للسينما أكثر من 70 فيلمًا وكانت أولى بطولاته السينمائية في فيلم رجل في سجن النساء، إخراج حسن الصيفي، وأدى فيها شخصية امرأة بائعة في بوتيك ونجح في هذه الشخصية بجدارة، حيث ساعده في ذلك تركيبته الجسدية.

أما أول بطولة مطلقة له، فكانت في فيلم 424 بعد اعتذار الزعيم عادل إمام، ثم توالت أعماله بعد ذلك الشاويش حسن، سفاح كرموز، رجل في سجن النساء، الثعلب والعنب، ريا وسكينة، الكرنك، وإحنا بتوع الأتوبيس.

إرسل لصديق

التعليقات