رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز

«الباز»: الأزمة الاقتصادية ستنتهى ولا نملك إلا التفاؤل بالمستقبل

ستوديو

قال الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة "الدستور"، إن الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها العالم تلقي بآثارها على مصر، مشيرا إلى أن تلك الأزمة جاءت في وقت استثنائي، خاصة أن مصر تعيش منذ 2013 في حالة حرب واضحة، تقودها جماعة جندت فيها كتائب وأُجراء وإعلاما، لنشر الشائعات وتضخيم الأزمات.

وأضاف، خلال برنامجه "آخر النهار" المُذاع على قناة "النهار"، أنه لا أحد ينكر أن هناك أزمة، ولكن الأُجراء يبالغون في تلك الأزمة، وهذا يجعل هناك حالة من "اللخبطة" عند الناس.

وتابع: "لو كانت مصر في وضع طبيعي وجت الأزمة كانت هتكون آثارها قليلة جدا، لكن وسط التشكيك ونشر الشائعات الأزمة تظهر كبيرة"، ولفت إلى أن خصوم البلد يعتبرون أنفسهم معارضين، وهذا غير صحيح، لأن المعارضة هدفها الإصلاح، أما الخونة والأُجراء فهدفهم الأساسي الهدم والتخريب.

وأكد "الباز"، أنه لا يعتقد أن الجماعة الإرهابية تريد قول كلمة حق صادقة، مواصلا: "لازم الناس تبقى متيقظة لده، وتقتنع به".

ولفت إلى أن الأزمة الاقتصادية ستنتهي، والمشروعات التي تم إنجازها نتائجها ستظهر، منوها بأننا لا نملك إلا التفاؤل بالمستقبل.