رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أستاذ آثار يؤكد صحة تصريح أسامة الأزهرى: «فرعون موسى ليس مصريًا»

ستوديو

علق الدكتور أحمد بدران، أستاذ الآثار والحضارة المصرية القديمة بجامعة القاهرة، على الجدل الدائر حول تصريح الدكتور أسامة الأزهري، مستشار الرئيس للشئون الدينية، عن أن فرعون موسى ليس مصريًا، قائلًا إنه لا يوجد في التاريخ المصري القديم ولا الحضارة المصرية ملك مصري اسمه فرعون.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، في برنامج "صالة التحرير"، المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، أن كل علماء التاريخ أجمعوا أن فرعون لقب، وعلماء التفسير قالوا إن فرعون لقب، مثل لقب قيصر للروم، كسرى للفرس، والنجاشي للحبيشة، السلطان للمماليك.

وأردف: "الملوك المصريون الذين حملوا اللقب كثير، والآثار لم تذكر صراحة موضوع فرعون وسيدنا موسى وتربيته وخروجه وقومه خارج مصر، كما أن فرعون ورد باسم نكرة، لم يذكر الفرعون، وإنما فرعون".

ولفت إلى أنه عند ذكر سيدنا يوسف قال "الملك"، وهو من ضمن ألقاب الحكام المصريين، مردفًا أن علماء التاريخ أكدوا أن سيدنا يوسف كان موجودًا في مصر أيام الهكسوس، بينما الإيرانيون عندموا صنعوا المسلسل اختاروا حقبة إخناتون، على غير الواقع.

وأردف: "في الواقع يوسف وجوده لم يعاصر أمنحوتب الثاني ولا الرابع إخناتون، وإنما عاصر الهكسوس".