رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الخاين والبطل».. أحمد موسى يكشف حقائق جديدة عن استشهاد محمد مبروك

ستوديو
طباعة
أشاد الإعلامي أحمد موسى بالحلقة التاسعة من مسلسل "الاختيار 2"، والتي تضمنت مشاهد من اغتيال الشهيد محمد مبروك على يد الجماعة الإرهابية.  

وقال خلال برنامج «على مسئوليتي» على قناة صدى البلد: «حلقة موجعة تبكي أي شخص، حلقة تظهر الفارق بين الخائن محمد عويس الذي باع صديقه البطل محمد مبروك نظير 2 مليون جنيه، وسلاح آلي هدية من جماعة الإخوان الإرهابية».

وأوضح أن الشهيد محمد مبروك كان مكلفًا بمتابعة نشاط جماعة الإخوان الإرهابية منذ حقبة التسعينيات، مشيرًا إلى أن البطل مبروك دفع ثمن كشف أكبر قضية تجسس للجماعة الإرهابية بعد رصد مداخلة هاتفية بين الإرهابيين أحمد عبدالعاطي ومحمد مرسي في 21 يناير عام 2011. 

وأشار إلى أن بعض العناصر الإعلامية المتواجدة حاليًا ساعدت ودعمت عناصر الإخوان التي اقتحمت مكتب الشهيد محمد مبروك بعد اقتحام مبنى أمن الدولة خلال فترة حكمها، موضحًا أن عناصر جماعة الإخوان الإرهابية كانت تخون بعضها.

وأكد أن أمن الدولة زرع أحد عناصر الإخوان في اجتماع سري لمجلس شوري الجماعة عام 1996، والذي أبلغ الأمن بموعد ومقر الاجتماع.

وأشاد «موسى» بدور الفنان إياد نصار الذي قدم دور الشهيد محمد مبروك قائلًا: «قدم الدور بمنتهى الكفاءة، ورفض تقديم أدوار أخرى خلال رمضان، شكرًا إياد نصار وشكرًا لكل أبطال مسلسل الاختيار2».

وأردف: «الخائن محمد عويس باع صديقه من أجل المال، ونفذ خطة الجماعة الإرهابية لاغتيال مبروك قبل شهادته بالمحكمة في قضية القرن».

وعرض «موسى» جزءًا من مرافعة للمحامي فريد الديب أوضح فيها شهادة الشهيد محمد مبروك التي رصد فيها خيانة جماعة الإخوان الإرهابية عبر مؤامرة مع الولايات المتحدة بدأت منذ عام 2005.

ووجه «موسى» رسالة إلى المواطنين قائلًا: «متديش أمان للإخوان، لو جاتله فرصة يقتلك هيقتلك».

إرسل لصديق

التعليقات