رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الباز: الاقتصاد المصرى المستفيد الأول من حفل المومياوات.. ومهاجموه جريمتهم «الجليطة»

ستوديو
طباعة

انتقد الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة الدستور، المهاجمين لحفل نقل المومياوات الملكية إلى متحف الحضارة.


وأعرب الباز، عن اندهاشه الشديد خلال برنامجه البساط أحمدي، عبر صفحته على فيسبوك، من تجاهل المشهد الرائع الذي ظهرت به مصر في هذا اليوم، وما لها من تبعات عظيمة على وضع مصر ومكانتها في العالم، والتركيز فقط على تكلفة تنظيم الحفل، وأن الإنفاق على الأحياء أولى من الأموات.


وتابع الباز، أن الدولة المصرية أنفقت مليارات غير مسبوقة لتحسين حياة المواطنين، فهي تهتم بالأحياء قبل أن تكرم الأموات. 


وواصل الباز، أن هناك فريقًا آخر تجاهل عظمة المشهد، ليخرج ويقول إن مصر هويتها عربية وإسلامية، وكأن نقل المومياوات يجرد مصر من هويتها الإسلامية، ولكن في حقيقة الأمر من يقول هذا الكلام ويردده، هو لا يفهم تكوين طبيعة مصر، فالدولة المصرية هي بالأساس عربية وإسلامية وفرعونية تجمع كل هذه الحضارات ولا يمكن تجريدها من أي منها.


واستكمل أن من خرج  لمهاجمة مصر في نفس يوم احتفالها بهذا الحدث الكبير، فقد ارتكب جريمة الجليطة، لأنه يريد أن يفسد على الناس فرحتهم.


وواصل أن المستفيد الأول من هذا الحفل العظيم، هو الاقتصاد المصري بالدرجة الأولى، فرواج السياحة يعني عائدًا للاقتصاد المصري، وتوفير فرص عمل.

إرسل لصديق

التعليقات