رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

خبير أمني: إعلان العراق في 2017 القضاء على داعش كان خطأ فادحا

ستوديو
طباعة

قال فاضل أبورغيف، الخبير الأمني، إن إعلان العراق في 2017 القضاء على داعش كان خطأ فادحًا من قبل الحكومة العراقية لجملة اعتبارات، لافتاً إلى أنه تم الإعلان عن تحرير الأراضي والتيقن منها.


وأضاف أبورغيف، خلال مداخلة عبر سكايب بفضائية الغد، أن أكثر من 160 ألفا من أفراد التنظيم كانوا موجودين قبل عام 2014 حتى عام 2017، ومنهم من ألقي القبض عليه ومنهم من هرب إلى سوريا، ومنهم من أصبح مجهولاً، ومنهم من قُتل ومنهم من هرب إلى خارج سوريا.


وأشار إلى أنه في غضون سبعة أشهر استطاعت مديرية الاستخبارات العسكرية أن تلقي القبض على أكثر من 1450 من أفراد التنظيم، ويومياً هناك كبح جماح لعوائل تتسلل من الحدود العراقية السورية إلى الحدود الغربية لمحافظة نينوى في العراق.

إرسل لصديق

التعليقات