رئيس مجلس الإدارة
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

قائد أوركسترا حفل المومياوات يكشف سبب إصراره على الغناء باللغة المصرية القديمة

ستوديو
طباعة

أشاد المايسترو نادر عباسي، قائد أوركسترا حفل موكب المومياوات الملكية، بموهبة العازفة سلمى سرور التي يبلغ عمرها 17 عاما، قائلًا: "سلمى بسنها الصغير وموهبتها الفذة تستحق أن أجوب بها العالم أجمع".

 

 

وكشف خلال لقائه مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج "كلمة أخيرة" المذاع عبر فضائية "أون إي" مساء اليوم الأحد، أن الأوركسترا ضمت 100 عازف خلال الحفل فيما كان عدد الكورال 90 شخصا، موضحا أنه تم إخراج حفل أوركسترا بشكل جيد.

 

وأكد أن كل شيء كان محسوبًا بالثانية خلال حفل الأوركسترا، موضحا أن هناك حالة تركيز شديدة من جانب المشاركين في الأوركسترا، وتم إخراج عمل فني يشرف مصر، حيث كان لدى الجميع الحماس لنجاح الحفل.

 

وأفاد بأن هناك 3 أصوات مصرية مختلفة شاركت في حفل موكب المومياوات الملكية وعبرت عن تاريخ مصر.

 

وتابع: "أنا منبهر بهشام نزيه من زمان، فهو لديه فكر وحسيت جواه كمؤلف موسيقي إنه عاوز يخرج أفضل مافيه وبيحاول يطلعه في الأفلام، لكن قدراته أكبر، ولذلك اعتمدت عليه لأني واثق من قدراته".

 

وحول الغناء بالهيروغليفي، قال: "سر الغناء باللغة المصرية القديمة يعود لشعوري بالغيرة عندما علمت أن أمريكا  قامت بعمل أوبرا لإخناتون باللغة المصرية القديمة، وقلت لنفسي إزاي بلدنا ماتحييش هذه اللغة؟.

 

واستطرد: "وبالفعل تحدثنا مع متخصصين من الدكاترة الكبارة مثل الدكتور ميسرة عبد الله ولمياء صبحي وقاما بتجسيل النطق لنا ومساعدتنا، وبالفعل حطيت الكلام بالحروف على النوت والحمد لله طلعت مظبوطة جدا.  

إرسل لصديق

التعليقات