رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

فى ذكرى ميلاده.. محطات فى حياة صلاح منصور عمدة السينما المصرية

ستوديو
طباعة

استعرض برنامج "صباح الخير يا مصر" المُذاع على القناة الأولى المصرية، اليوم الأربعاء، تقريرًا تليفزيونيًا بعنوان «صلاح منصور عمدة السينما المصرية»، ورغم بداياته المتواضعة فنيا إلا أنه تمكن من حفر مكانة متميزة لنفسه بخارطة الفن المصري، وتمكن بشكل فاق التوقعات من تجسيد شخصية العمدة التي ظلت محفورة في أذهان الجماهير من خلال فيلمه الزوجة الثانية.

 

كما جسد شخصية أحدب نوتردام بفيلم مع الذكريات وغيرها من الشخصيات المتنوعة التي أمتع بها الراحل جمهوره العريض والتي ما زالت محفورة في التاريخ والأذهان حتى الآن، وهو الفنان صلاح منصور الذي يوافق اليوم ذكرى ميلاده عام 1923 في شبين القناطر.

 

بدأ الراحل مشواره السينمائي بدور كومبارس في فيلم غرام وانتقام، مع يوسف وهبي وأسمهان، وكانت فترة الستينيات تميمة حظه حيث تجلت موهبته المتفردة وقدراته الفنية العالية ومن أهم أفلامه لن أعترف، الشيطان الصغير، وحصل على هذين الفيلمين على جائزة التمثيل نتيجة تميزه في أداء أدوار الشر وفيلم مع الذكريات.

 

وفي الدراما التليفزيونية، عمل صلاح منصور في العديد من المسلسلات التليفزيونية والإذاعية، كما أخرج عددا من الروايات والمسرحيات العالمية، وتقديرا لمسيرته الفنية حصل على عدد من الجوائز منها وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى وجائزة الدولة التقديرية من أكاديمية الفنون في أكتوبر عام 1978 في الاحتفال بالعيد الفني، كما حصل لأكثر من مرة على جائزة احسن ممثل إذاعي في المسابقة التي كانت تجريها إذاعة صوت العرب.

إرسل لصديق

التعليقات