رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

الطبيب محمود سامي: أناشد وزارتي الإسكان والتضامن بتوفير سكن لي

ستوديو
طباعة

قال الدكتور محمود سامي، إخصائي الحميات الذي فقد بصره في أزمة كورونا، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي ومجلس الوزراء تدخلوا لعلاجه في المركز الطبي العالمي، ولكن رغم العلاج حدث تلف عصب البصر، مشيرًا إلى أن الواقع الآن أنه أصبح فاقدًا للبصر.


وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "آخر النهار" مع الدكتور محمد الباز، المُذاع على قناة "النهار"، أن راتبه يصله كل أول شهر، ولكنه لا يمتلك مسكن حتى الآن، وهو مقيم في منزل والدة زوجته.


وأكد سامي أنه تم وعده بالحصول على شقة، وتابع مع وزارة الإسكان والتضامن، لكن بسبب طول الإجراءات حتى الآن لم يتسلم الشقة.


وتابع: "أناشد وزارتي الإسكان والتضامن بحل مشكلتي وتوفير سكن لي، وكل ما أريده التعجيل في التمكين من الشقة، لأنني غير مستقر الآن ولا أمتلك شقة".

إرسل لصديق

التعليقات