رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

برلمانية: 20% من سكان مصر تسببوا فى 48% من المشكلة السكانية

ستوديو

قالت الدكتورة هالة أبوالسعد، عضو مجلس النواب، التي تقدمت بطلب مناقشة بخصوص قضية الزيادة السكانية، إن الحكومة اكتشفت أن التعداد السكاني لمنطقة ما بلغ 100 ألف نسمة لذلك جرى بناء مستشفى لخدمتهم، لكن تردد عليها 400 ألف نسمة، وهو ما سيترتب عليه نقص في المستلزمات الطبية.

وأضافت أبوالسعد في حوارها ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية: "مصر تشهد تنمية عمرانية في كل مكان، وهو ما لم نكن نحلم به، وبالتالي فإن الدولة المصرية تتعامل بشكل جيد مع التوزيع السكاني، لخلخلة السكان من وسط الدلتا ونقلهم إلى المجتمعات العمرانية المختلفة".

وتابعت عضو مجلس النواب: "لكن الدولة لم تعمل على معالجة التعداد السكاني بشكل مباشر حتى الآن، لكنها عملت في محور الخصائص السكانية وذلك من خلال مبادرة حياة كريمة، فنحن نغير الخصائص السكانية في مناطق معينة، على مستوى البنية التحتية والثقافة المجتمعية".

وحول سبل مواجهة مشكلة الزيادة السكانية، قالت إن مصر لديها 18 ألف رائدة ريفية، لكنهن يعملن بوزارات وإدارات مختلفة، مثل الصحة والتنمية المحلية والتضامن الاجتماعي، ونعتمد على الرائدات الريفية في تغيير الثقافة.

وأوضحت أن 20% من سكان مصر يمكن إطلاق عليهم لقب "الشريحة الغاطسة"، وهي التي تعتبر الأكثر فقرا في الثقافة والمعتقدات، وهي التي تتسبب في 48% من المشكلة السكانية، وبالتالي فإن الدولة يجب أن تركز جهودها على هذه الشريحة وإدارتها بشكل مختلف، واستخدام الرائدات الريفيات بفكر جديد ومتطور.