رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

الطاهري: البرادعي ليس مصريا ولديه حقد نحو 30 يونيو

ستوديو
طباعة
قال الكاتب الصحفي أحمد الطاهري إن استقالة الدكتور محمد البرادعي من وزارة الخارجية حينما كان يعمل دبلوماسيا لم تكن بسبب مواقف سياسية كما ادعى حينها، بل حسابات شخصية.

وأضاف الطاهري، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، في برنامج "صالة التحرير" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، أن البرادعي تسبب في دخول الولايات المتحدة العراق، وجائزة نوبل كانت مكافأة له على ذلك.

وأشار الطاهري إلى أن البرادعي قرر القدوم إلى مصر قبل 2011 بعد انتهاء عمله بوكالة الطاقة الذرية، وبدأ يصدر صورة للغرب على أنه ممثل للشباب. 

وأردف الطاهري: "البرادعي ليس مصريا ويحمل حقدا دفينا تجاه ثورة 30 يونيو، كون حركة التغيير كانت أقوى منه ومن جبهة الإنقاذ".

وتابع: "تعريف مصطلح العميل ينطبق على البرادعي، وظهوره الآن محاولة للحصول على دور، البرادعي يحاول مخاطبة مجموعة من الأصوات داخل الإدارة الأمريكية الجديدة، ليقول لهم أنا موجود".

إرسل لصديق

التعليقات