رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

«طردته أمه».. معلومات عن «ابن الباشا» زكي رستم في ذكرى وفاته

ستوديو
طباعة
عرضت فضائية «إكسترا نيوز» تقريرا مصورا بعنوان ذكرى وفاة الفنان الكبير زكي رستم الذي تميز بملامحه الحادة ونظرته الثاقبة وأدواره المتعددة فأدى دور الباشا الارستقراطي والمعلم على أكمل وجه.

وأفاد التقرير أن الفنان زكي رستم من طبقة ارستقراطية، ولد في 5 مارس 1903في قصر جده اللواء محمود رستم باشا، بحي الحلمية وكان والده محرم بك رستم عضواً بالحزب الوطني، اكتفى زكي رستم بالحصول على شهادة البكالوريا ورفض استكمال تعليمه، وكانت أمنية والده أن يلحقه بكلية الحقوق، إلا أن هوايته في التمثيل سيطرت عليه  وبعد وفاة والده تمرد على تقاليد عائلته الارستقراطية وانضم لفرقة جورج أبيض، فطردته أمه واختار الفن واتجه إلى التمثيل على المسرح.  

وانضم إلى فرقة عزيز غيد ثم «اتحاد الممثلين» والفرقة القومية وبلغ رصيده الفني من الأفلام 240 فيلما.

ومن أشهر افلامه الفتوة، رصيف نمرة 5، صراع في الوادي، وفي عام 1962 حصل على وسام الفنون والعلوم والأداب وتوقف عن التمثيل عام 1969وتوفي قي مثل هذا اليوم 15 قبراير في عام 1972.

إرسل لصديق

التعليقات