رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

الشحرورة اختارت برنامج «السنوات العشر» لتربية ابنتها.. تعرف على القصة

ستوديو
طباعة

أجرت مجلة الكواكب، في عدد نشر عام 1957، تحقيقًا بعنوان "ابنتى فى السن الخطرة" تحدثت فيه عن التطور والتغير الذى حدث فى المجتمع بين العادات القديمة وما هو سائد وقتها.

 

وكشفت الشحرورة صباح عن طريقة تربيتها لابنتها هويدا، مشيرة إلى أن ابنتها تخضع لبرنامج السنوات العشر فى التربية، والذى كانت تتبناه الدولة لتربية الأطفال وتدريبهم على تحمل المسئولية.

 

وأكدت الشحرورة أنها تتبع أسلوباً يساعد ابنتها على تحمل المسئولية عندما تصل إلى سن السادسة عشرة، منوهة بأنها حين تبلغ هذه السن لن تكون شئونها الشخصية محل نقاش بينهما، لأنها ستكون قادرة على تمييز الخطأ والصواب فى تصرفاتها.

 

وتابعت: "سوف أترك لابنتي الحرية الكاملة حتى لو أرادت أن تدخن أو تشرب الخمر أو تصاحب الشبان فى الأماكن العامة، إلا أننى أثق فى أنها لن تفعل شيئا من هذا، لأن برنامجى فى تربيتها فيه كل الضمانات التى تبعدها عن الانحدار لما يضرها".

إرسل لصديق

التعليقات