رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

400 ألف شخص استفادوا من التأمين الصحى الشامل فى عام واحد

ستوديو
طباعة

قال الدكتور أحمد شفيق، مدير إدارة مستشفيات الرعاية الصحية بمحافظة بورسعيد، إن تطبيق منظومة التأمين الصحية هدية من القيادة السياسية باعتبارها أولى محافظات الجمهورية التي يبدأ تطبيق المنظومة بها، مشيرًا إلى أن فكرة المشروع بدأت منذ سنوات طويلة، لكن القيادة السياسية قررت تنفيذها، لأن المواطن كان في حاجة إلى تطوير المنظومة.


وأضاف خلال حواره ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي يعرض عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية، وon، وتقدمه الإعلامية منة الشرقاوي، أن البداية تمت في المحافظة على سبيل التجربة: "كان الأمر متعبًا بعض الشيء في البداية وكان المستهدف منها نحو 772 ألف مواطن بورسعيدي، وجرى الاحتفال بالذكرى السنوية الأولى لتطبيقها في شهر نوفمبر المنصرم: "جرى بذل مجهودات كبيرة في هذه السنة وبخاصة مع أزمة انتشار فيروس كورونا".


تابع: "نقدم الخدمات التي يحتاجها المريض، مثل الخدمات الطارئة وخدمات العيادات الخارجية والعمليات الجراحية، وفي السنة التي جرى تطبيق  نظام التأمين الصحي الشامل بها تجاوز التردد على أقسام الاستقبال والحالات الطارئة 300 ألف أو 400 ألف منتفع، بالإضافة إلى إجراء 5 آلاف عملية جراحية".


وأردف: "الشارع البورسعيدي أحس بالفارق، لأنه كان يفتقر إلى الكثير من الأشياء المرتبطة بالخدمة الصحية مثل التجهيزات ومهارات الأطباء والتشغيل، لافتًا إلى أن المحافظة تعتبر من أقل محافظات الجمهورية التي عانت مع جائحة كورونا، إذ إنها نسقت بشكل كامل مع وزارة الصحة والسكان وتخصيص بعض مستشفيات الرعاية الصحية في المحافظة لاستقبال المرضى والمصابين، كما جرى تخصيص مستشفيات عزل بالمحافظة لكي يتلقى المواطنون العلاج في المحافظة.

إرسل لصديق

التعليقات