رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تغيرت حياتهم للأفضل.. مبادرة «حياة كريمة» تلبي احتياجات محدودي الدخل

ستوديو
طباعة
عرض برنامج "صباح الورد"، المذاع على قناة "تن"، تقريرا عن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي "حياة كريمة"، لتلبي طموح محدودي الدخل، والتي تعتبر إحدى أهم وأبرز المبادرات الرئاسية التي أطلقها الرئيس، والتي ساهمت في تغيير حياة الملايين من سكان القرى الأكثر احتياجا في مصر، من خلال المشروعات التي تقدمها المبادرة في شتى المجالات سواء الصحة أو التعليم أو مشروعات البنية التحتية.

وجمعت جهود مؤسسات الدولة والمجتمع المدنى لتحسين الأحوال المعيشية للفئات الأكثر احتياجا من سكان الريف المصرى والذين يشكلون 58% من إجمالي سكان الجمهورية من ميزانية إجمالية 515 مليار جنيه، وتستهدف المرحلة الأولى التي بدأ تنفيذها في 2019 وتستمر على مدار 3 سنوات، لتنمية 375 قرية وتجمعا ريفيا هي الأكثر فقرًا، وتم بالفعل الانتهاء من 143 قرية منها في 2019/2020 بتكلفة 3.95 مليار جنيه، وجار استكمال أعمال التطوير في 2020/2021 لـ 232 تجمعا ريفيا بتكلفة 9.59 مليار جنيه وتشمل المشروعات "الخدمات الصحية والتعليمية، الصرف الصحى ومياه الشرب، الكهرباء والغاز الطبيعى، الطرق والنقل والشباب والرياضة والتدخلات الاجتماعية للفئات الأكثر احتياجًا.

وتستهدف المبادرة تطوير وتنمية 1400 قرية بتكلفة 150 مليار جنيه، وسط سباق مع الزمن للقائمين على المبادرة في الوزارات والجهات المعنية التي تعمل على مدار 24 ساعة لسرعة عمارة القرى وتحسين جودة الحياة ورفع مستوى المعيشة وتلبية احتياجات كل المصريين، وفى مقدمتهم المواطن المصرى البسيط الذى يعتمد بشكل كبير على دعم وخدمات مؤسسات الدولة.جمعت جهود مؤسسات الدولة والمجتمع المدنى لتحسين الأحوال المعيشية للفئات الأكثر احتياجا من سكان الريف المصرى والذين يشكلون 58% من إجمالي سكان الجمهورية من ميزانية إجمالية 515 مليار جنيه. 

وتستهدف المرحلة الأولى التي بدأ تنفيذها في 2019 وتستمر على مدار 3 سنوات، تنمية 375 قرية وتجمعا ريفيا هي الأكثر فقرًا، وتم بالفعل الانتهاء من 143 قرية منها في 2019/2020 بتكلفة 3.95 مليار جنيه، وجار استكمال أعمال التطوير في 2020/2021 لـ 232 تجمعا ريفيا بتكلفة 9.59 مليار جنيه وتشمل المشروعات "الخدمات الصحية والتعليمية، الصرف الصحى ومياه الشرب، الكهرباء والغاز الطبيعى، الطرق والنقل والشباب والرياضة والتدخلات الاجتماعية للفئات الأكثر احتياجًا.

وتستهدف المبادرة تطوير وتنمية 1400 قرية بتكلفة 150 مليار جنيه، وسط سباق مع الزمن للقائمين على المبادرة في الوزارات والجهات المعنية التي تعمل على مدار 24 ساعة لسرعة عمارة القرى وتحسين جودة الحياة ورفع مستوى المعيشة وتلبية احتياجات كل المصريين، وفى مقدمتهم المواطن المصرى البسيط الذى يعتمد بشكل كبير على دعم وخدمات مؤسسات الدولة.

إرسل لصديق

التعليقات