رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

في غياب العدالة.. مواطن تركي ينجو من العقاب بعد حرق زوجته وابنته

ستوديو
طباعة
عرضت قناة «تركيا الآن»، مقطع فيديو من وقائع العنف ضد المرأة والطفل في تركيا وسط تراخي القضاء التركي تحت حكم حزب العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب أردوغان، حيث أفرجت السلطات عن ميكانيكي سيارات يُدعى علي، بعد أن سكب الماء المغلي على زوجته وابنته التي لم تكمل عامين.

ونقلت وكالة «سبوتنيك» الروسية الناطقة بالتركية، عن المجني عليها زوجة المتهم وتدعى رقية، قولها إن الحادث بدأ بمحاولة إيقاظ زوجها لتناول الإفطار، لكنه غضب من ذلك ونشب بينهما شجار عنيف انتهى بسكبه الماء المغلي على رقبتها، حتى إنه نال من الطفلة الصغيرة.

يُذكر أن  وكالة «بيانات»، المختصة بالدفاع عن حقوق المرأة في تركيا، أعلنت مقتل ما لا يقل عن 24 سيدة خلال شهر ديسمبر الماضي، علاوة على اغتصاب 4 سيدات، فضلًا عن ممارسة العنف ضد 61 امرأة، وقتل طفلين إثر اغتصابهم، والتحرش بـ11 سيدة، وإجبار ما لا يقل عن 43 امرأة على ممارسة الجنس في العمل.

إرسل لصديق

التعليقات