رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

هل كان يكتب وحيد حامد ضد الجماعات المتطرفة بأوامر من الدولة؟.. الباز يجيب

ستوديو
طباعة

قال الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة الدستور، إن الكاتب والسيناريست الراحل وحيد حامد، سيظل باقيا بكل ما قدمه للإنسانية وللوطن والدين، وسيزول كل الحاقدين عليه.

وكشف الباز، في برنامجه "آخر النهار"، المذاع على فضائية النهار، سرًا عن مسلسل "العائلة" للكاتب الراحل، موضحا أن وحيد حامد انتهى من كتابة هذا المسلسل وتم تصويره، وبعد ذلك تم تقديمه للتليفزيون المصري لعرضه.

وواصل أن المسئولين عن التليفزيون رفضوا إذاعة المسلسل في هذا التوقيت، لأسباب سياسية وكان ذلك في بداية التسعينيات من القرن الماضي، موضحا أنه في عام 1994 عندما انتشرت العمليات الإرهابية، اتصل صفوت الشريف بوحيد حامد وطلب منه مسلسل العائلة لعرضه على الفور.

وتابع: "هذه الواقعة ترد على كل من يزعمون أن وحيد حامد، يكتب بأوامر وتكليفات، ولكن في الحقيقة أن الرجل كان يحارب هذه الجماعات من نفسه".

إرسل لصديق

التعليقات