رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بنت الباشاوات التي أخفت نسبها.. أسرار في حياة «قطة السينما العربية» زبيدة ثروت

ستوديو
طباعة
صاحبة الوجه الملائكي، اشتهرت بعيونها الزرقاء الساحرة، ذات المشوار الطويل في السينما المصرية والبصمة من خلال أفلام جسدت من خلالها الفتاة الرومانسية الحالمة وغيرها من الأدوار، وتحل ذكرى وفاتها اليوم، إنها الفنانة العظيمة زبيدة ثروت، والتي لقبت بقطة السينما العربية.

زبيدة ثروت ولدت لأب ضابط وهي حفيدة السلطان العثماني حسين كمال الذي كان يحكم مصر، وكان والدها يعارض بشدة دخولها مجال التمثيل لذلك التحقت بكلية الحقوق، كما أنها تنتمي للعائلة المالكة.

وكشفت زبيدة، في آخر حوار صحفي لها قبل وفاتها، عن أنها تنتسب للعائلة المالكة، وأن والدة أمها اسمها الأميرة زبيدة حسين كامل، موضحة أنها كانت تخفي انتسابها عن العالم كله لأنها دخلت المجال الفني في نفس العام الذى اندلعت فيه ثورة 1952م، خشيةً من البطش بها، وقالت: "فلوس أمى كلها اتصادرت، حتى الذهب الذى كانت ترتديه اتصادر"، مضيفة: "ماما بنت ناس ومتربية ومخبيتش حاجة".

كما صرحت، بأنها لم تكن تعرف بأن عبد الحليم حافظ قد تقدم لطلب يدها للزواج سوى بعد زيجتها الثانية بفترة، وأوصت بأن تدفن بجوار عبد الحليم حافظ وبعد اعتزالها الفن، كانت قد اتخذت قراراً بالهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وعاشت هناك لفترة، لكنها عادت مرة أخرى إلى مصر.

وكشفت عن إصابتها بالسرطان ووجود ورم في الظهر، حتى إنها اكتشفته بالصدفة، قائلة: "أنا مهملة أوى فى نفسي، ولا أطلب دكتور نهائيًا إلا لو كنت مريضة جدًا".

تزوجت 4 مرات، الأول كان من إيهاب الغزاوي ضابط في البحرية المصرية، ثم زيجتها الثانية كانت من المنتج السوري صبحي فرحات، وهو والد بناتها الأربعة، ثم تزوجت من محمد إسماعيل وكان آخر أزواجها الممثل عمر ناجي.

إرسل لصديق

التعليقات