رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«غلبها النوم وسقطت على الأرض».. حكاية أول مرة غنت فيها ليلى مراد أمام الجمهور

ستوديو

نشرت الفنانة الراحلة ليلى مراد، مذاكرتها في مجلة "الكواكب" عام 1957، تحدثت خلالها عن بدايات رحلتها فى عالم الفن والطرب، مشيرة إلى أنها تلقت الفن على يد والدها والموسيقار داوود حسنى الذي علمها التواشيح القديمة، كما تعلمت العزف على العود من محمد سبيع، العازف في تخت والدها، حتى استطاعت أن تحفظ الكثير من الأدوار.

 

تفاصيل أول مرة غنت فيها ليلى مراد

وتحدثت ليلى مراد عن شعورها وقتها، وهي طفلة تتلقى كل هذا كي تصبح مطربة مرموقة، مؤكدة أن والدها كان يطمح فى أن يقدمها إلى الجمهور في حفلة عامة على مسرح رمسيس، وتولى متعهد الحفلة تنظيم الدعاية بكل الطرق حتى يستمع الناس للصوت الجديد، وكانت وقتها ليلى مراد لم تبلغ الثانية عشرة من عمره، قائلة: "ألبسوني حذاء بكعب عال وجورب طويلا عسى أن أظهر فى سن أكبر من سني، ولا يقول الجمهور إنهم دفعوا أموالهم ليستمعوا إلى غناء طفلة".


وكشفت عن تفاصيل ما حدث خلال المرة الأولى التى واجهت فيها الجمهور، موضحة أنه خلال الوصلة الثانية من الغناء انقطع رباط الجورب الذي ترتديه، وببراءة الطفلة رفعت طرف الفستان إلى أعلى أمام الجمهور لتربطه فضج الجمهور بالضحك وصفقوا لها طويلًا.

 

وفي الوصلة الثالثة بدأ النوم يداعب عيني الطفلة، وما كادت الفرقة الموسيقية تنتهى من عزف المقدمة حتى وجدت نفسها عاجزة تمامًا عن مغالبة النوم، وعندئذ سقطت من فوق المقعد إلى الأرض فانفجر الجمهور بالتصفيق والضحك وسمعتهم يقولون: "كفاية عليها كدة.. دى كويسة"، وشهد لها الجمهور في هذه الحفلة بأنها أصبحت مطربة ناجحة رغم صغر سنها.