رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد قصة حب فاشلة.. تفاصيل محاولة ناهد الشريف الانتحار

ناهد الشريف
ناهد الشريف

عاشت الفنانة ناهد الشريف، تجربة عاطفية قاسية قبل دخولها الوسط الفني، بعد أن وقعت في غرام ثري من أثرياء الفيوم.

فقد عاشت ناهد مع شقيقتها الكبرى إيناس في عقار المليونير أحمد الرشيدي بالزمالك، وفي أحد الأيام استقلت سيارة أجرة، وأمرت السائق بالإسراع، وفي كل لحظة تنظر إلى الخلف لمتابعة سيارة يقودها الشاب الثري محاولاً اللحاق بها، والذي صعد معها لمنزلها، وبعد وقت قصير من مغادرته منزلها أمرت حارس العقار بأن يحضر لها أنبوبة أسبرو، والذي أحضرها لها فورًا.

وابتلعت ناهد أنبوبة الأسبرو كاملةً وسقطت على الأرض مغشيًا عليها، وبعد 15 دقيقة وصلت شقيقتها إلى الشقة، وبدأت في دق الجرس، لكن بعد فترة من عدم الاستجابة لفتح الباب توجهت الأخت إلى البواب وسألته عن ناهد، ليخبرها بأنها موجودة بالداخل، على الفور همّ لكسر الباب، بعدها حملتها شقيقتها إلى المستشفى مباشرةً لإسعافها.

وفيما بعد اتضح أن الشاب هو أحد أثرياء الفيوم، وسبق أن تردد على شقة ناهد باعتباره خطيبها، وعند سؤاله من قبل المقربين منها عن سبب محاولتها الانتحار أجاب بالنفي، واكتفى بقوله إنها تناولت "جاتوه" فاسدًا، ووافق الحادث تاريخ 20 أغسطس عام 1958.