رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

نيللي مظلوم.. الراقصة التي قهرت الشلل وأصبحت أجمل مهربة مخدرات

نيللي مظلوم
نيللي مظلوم
طباعة

ولدت نيللي كاثرين مظلوم كالفو، في الإسكندرية، يوم 9 يونيو من عام 1925، وكان والدها إيطاليًا يعمل صانعًا للمجوهرات، ووالدتها يونانية، وعازفة بيانو،  وكانت أسرتها تمتلك فندقًا في شارع مسرح الأوبرا.


وكانت نيللي مصابة بمرض شلل الأطفال وهي في الثانية من عمرها، وقام بعلاجها طبيب يوناني شهير، واستطاعت المشي مرة أخري بعد سنوات من العناية من قبل الطبيب وزوجته مدرسة الباليه التي علمتها الرقص.


وفيما بين عامي 1959 و1960 أرادت الحكومة المصرية إنشاء معهد قومي للبالية واستعانت بأحد خبراء الرقص الروسي في معهد البلشوي، واختيرت نيللي كمساعدة له، لخبرتها في الرقص الشعبي ولإتقانها اللغة العربية ولمدة ثلاث سنوات كانت اليد اليمني للمدرب الروسي.


وشاركت في العديد من الأعمال الفنية إلا أن الجمهور ربما لا يتذكر لها سوى دور "لاتانيا" مهربة المخدرات في فيلم "ابن حميدو" للنجم الراحل إسماعيل ياسين.


في عام 1964 استقال ثروت عكاشة من وزارة الثقافة وتغيرت الظروف وذهب أعضاء فرقتها إلي الفرقة القومية للفنون الشعبية، ولم تستطيع أن تستمر في مواصلة العيش في مصر، فغادرتها إلي اليونان وهناك اعتزلت الرقص وأسست مدرستها التي لا تزال موجودة إلي الآن.


تزوجت نيللي 6 مرات، أهمها كان من الدكتور عاطف صدقي رئيس وزراء مصر الأسبق في عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، وتوفيت في أثينا باليونان، في يوم 21 فبراير من عام 2003.

إرسل لصديق

التعليقات