رئيس مجلس الإدارة
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

باحث: القوات الإثيوبية تحاصر عاصمة «تيجراى» استعدادًا للقصف للجوى

ستوديو
طباعة

كشف أحمد عبدالغني، الكاتب والمحلل السياسي، عن محاصرة القوات الإثيوبية عاصمة إقليم تيجراي من 4 محاور، استعدادا للقصف الجوي.

 

وقال عبدالغني، خلال مداخلة عبر سكايب بقناة "الغد"، إن إثيوبيا رفضت أي وساطة إفريقية لحل أزمة إقليم تيجراي، وأصرت على الحل العسكري لحسم الأزمة.

وطالب الكاتب والمحلل السياسي، المجتمع الدولي ببذل جهود مكثفة لإقناع إثيوبيا بوقف الحملات العسكرية، حفاظا على أمن دول جوار أديس أبابا.

 

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، قد أعرب عن قلقه بشأن الوضع في إقليم تيجراي الإثيوبي، داعيا إلى حماية المدنيين، وضمان وصول المساعدات الإنسانية، بينما حذر الاتحاد الأوروبي أن الحرب في إثيوبيا تزعزع استقرار شرق إفريقيا.

كما رفض رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد الإجماع الدولي المتنامي في الدعوة إلى الحوار ووقف القتال الدامي في منطقة تيجراي، مؤكدا أن بلاده ستتعامل مع الصراع بمفردها بعد انتهاء مهلة 72 ساعة للاستسلام.

إرسل لصديق

التعليقات