رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

لميس الحديدي عن رؤساء حي مصر الجديدة: «لازم يتحاسبوا»

ستوديو
طباعة

قال رمضان حسين، والد الطفلة جنا المتوفاة صعقًا بالكهرباء بمصر الجديدة، إنه أرسل ابنته لشراء الخبز، وذهب هو إلى عمله، ولم يلبث أن يصل، حتى وصله خبر وجود ابنته في المستشفى، ليعود قبل وصوله إلى العمل.

 

وأضاف في مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج "كلمة أخيرة" المذاع عبر فضائية "أون إي" مساء اليوم السبت، أن سبب وفاة ابنته المياه المكهربة بسبب الكابلات المكشوفة من عمود النور، والتي أخطروا المسئولين من رؤساء الحي قبل الأمطار بأسبوعين بوجودها، ولكن لم يتم الاستجابة لهم.

وعن رسالته للمسئولين عن الحادث، قال والد الطفلة جنا المتوفاة صعقًا بالكهرباء: "حسبي الله ونعم الوكيل".

 

وعلقت الإعلامية لميس الحديدي على حديثه قائلة: "فعلا حسبي الله ونعم الوكيل، لازم المسئولين دول يتحاسبوا وميتسابوش، لازم يتحاسبوا لأن اللي راح مش حريق سبب خسائر مادية، اللي راح روح طفلة بريئة ولازم الموضوع ده ميعديش دون محاسبة".

 

إرسل لصديق

التعليقات