رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

بسبب خطأ طبى.. استئصال ثدي الفنانة شادية.. تفاصيل مؤلمة

شادية
شادية
طباعة

كشف الفنان سمير صبري تفاصيل عن حياة الفنانة الراحلة شادية، والصدمات التي تعرضت لها وكانت سببًا في اعتزالها الفن.

وقال سمير صبري، في إحدى ندواته بقصر السينما، إن شادية اعتزلت الفن وارتدت الحجاب بعدما تعرضت لصدمتين قويتين في حياتها، وكان حلم حياتها أن تصبح أمًا، وأنها حملت بالفعل ثلاث مرات من زوجها الفنان صلاح ذوالفقار، لكن الحمل لم يكن يكتمل في كل مرة.

وأضاف: "شادية اعتبرت ابن أخيها بمثابة ابن لها، لكنها صُدمت بوفاته المفاجئة وقت عملها بمسرحية (ريا وسكينة)، وهو ما سبّب لها صدمة كبيرة".

وتابع: "أما الصدمة الثانية، فكان تشخيص الأطباء لها بأنها مصابة بسرطان الثدي، وبالفعل قامت باستئصال ثدييها، لكنها بعد ذلك اكتشفت أنها لم تكن مصابة بهذا المرض، وأنه كان تشخيصًا خاطئًا من الأطباء".

وأكد أن هاتين الصدمتين تسببتا لشادية في حالة إحباط وحزن شديد، وهو ما جعلها تقترب أكثر من الله، وتكثف العبادات أكثر مما كانت عليه، وتعتزل الفن نهائيًا.

إرسل لصديق

التعليقات