رئيس مجلس الإدارة
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بوادر حرب أهلية بإثيوبيا.. وآبي أحمد يقصف إقليم تيجراي

ستوديو
طباعة
قالت الدكتورة هبة البشبيشي، المتخصصة في الشئون الإفريقية، إن إثيوبيا لها تاريخ من الصراعات والهجمات العسكرية.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أن قبيلة تيجراي التي يتم قصفها من حكومة آبي أحمد حكمت إثيوبيا لأربعة عقود متواصلة.

وأوضحت الدكتورة هبة البشبيشي، أن الانقسامات تهدد الوحدة الوطنية الإثيوبية وهناك تناحر بين القبائل ينذر بحرب أهلية، مؤكدة أن آبي أحمد استغل الملء الأول لسد النهضة بطريقة سياسية لتهدئة الأمور في أثيوبيا.


وأشارت المتخصصة في الشئون الإفريقية، إلى أن إقليم تيجراي الأثيوبي خاطب أكثر من 40 دولة للاعتراف به وانفصاله، ولكن لم تكن هناك استجابة.


واستطردت، أن الاتحاد الإفريقي لا يتدخل في أي أزمة بدولة إفريقية كبيرة، والسودان تستقبل العديد من اللاجئين الأثيوبيين، أما أريتريا تدعم عدد كبير من المقاتلين في إثيوبيا.


ولفتت إلى أن حرص إثيوبيا على عدم انفصال إقليم التيجراي لأنه من أغنى الأقاليم الإثيوبية، موضحة أن بعض قيادات الجيش الإثيوبي من إقليم تيجراي رفضوا ضرب الإقليم.


وأكدت أن آبي أحمد تعرض لمحاولة اغتيال في 2019 منذ توليه الحكم، وكان رده عنيف وأطاح بمعارضيه وبدأ في إقالة بعض المسئولين.

إرسل لصديق

التعليقات