رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

كاتب صحفي: مصر في آخر 6 سنوات قدمت نموذجًا للتسامح بين الأديان (فيديو)

ستوديو
طباعة

قال عبدالرازق توفيق، رئيس تحرير جريدة الجمهورية، إن رسالة الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس خلال احتفالية المولد النبوي الشريف، كانت شاملة سواء لمن أساءوا للدين الإسلامي، أو لمن تحدثوا باسم الاسلام وأساءوا إليه.


وأضاف توفيق، في مداخلة هاتفية على فضائية "إكسترا نيوز"، أن مصر خلال الست سنوات الماضية كانت نموذجًا للتعايش والتسامح بين كل الأديان، حيث كان يوجد احترام وتقدير كامل، والمثال على أرض الواقع هو مسجد "الفتاح العليم"، وكنيسة "الميلاد المسيح"، ومدى الشراكة القوية بين قطبي الأمة المسيحين والمسلمين.


وأشار رئيس تحرير جريدة الجمهورية إلى أن هناك من تحدث باسم الإسلام للتحريض على الكذب، والخراب، والتدمير، والقتل، وسفك الدماء، مضيفاً أن هناك من يحمل اسم الدين الإسلامي تحت مسمى القتل والإرهاب واستهداف الدول الإسلامية وشعوبها ومحاولة التوظيف السياسي، ولكن هذا ليس من الدين، لأن رسالة الإسلام هي انتصار الحرية.

إرسل لصديق

التعليقات