رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

«عمل إرهابى».. آخر تطورات حادث الطعن فى نيس بفرنسا (فيديو)

ستوديو
طباعة

كشفت الدكتورة ميرفت ميلاد، الكاتبة الصحفية من باريس، عن تفاصيل آخر تطورات حادث الطعن في مدينة نيس الفرنسية، وأنه تم التأكد من أن عملية الطعن التي حدثت بالقرب من كنيسة بمدينة نيس، بالفعل حادث إرهابي.


وأضافت ميلاد في مداخلة هاتفية على فضائية "إكسترا نيوز"، أن عدد قتلى عملية الطعن في نيس الفرنسية ارتفع إلى 3 أشخاص بينهم اثنان تم قطع رأسهما، بالإضافة إلى العديد من الجرحى والمصابين، مؤكدة أنه تم القبض على منفذ العملية ونقله إلى المستشفى بعد إصابته من قبل الشرطة الفرنسية فور حدوث العملية، ويجرى الآن التحقيق معه.


وأوضحت أن هناك تخبطًا كبيرًا في كل ما يحدث بفرنسا في الفترة الأخيرة، حيث يجرى ما توقعته الشرطة الفرنسية من حدوث عمليات إرهابية بالفعل، ولكن هناك أحداثا لا يمكن تفاديها.


وفي سياق آخر، بدأ الهجوم حوالي الساعة 9 صباحًا على كاتدرائية فى نيس عقب بدء القداس، وبعد ذلك تدخلت الشرطة، ومشطت المكان وأطلقوا النار على المهاجم واعتقلوه.

إرسل لصديق

التعليقات