رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

الفقى: انتفاض العالم الإسلامى يخدم المتطرفين.. وماكرون ليس سياسيًا

مصطفى الفقي
مصطفى الفقي
طباعة

قال الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، إن الفرنسيين شعب عاطفي يرون أن لهم هوية وقواعد إذا اقتنعت بهذا الأسلوب أنت منهم، وإلا فلترحل.

 

وأضاف الفقي خلال لقائه مع الإعلامي شريف عامر في برنامج "يحدث في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر":"ماكرون ليس رجلًا سياسيًا، وإنما لديه أفكار يدافع عنها بحدة، وهذا يحسب ضده وليس له".

 

وأردف: "أصابني الضجر والغضب عندما سمعت عن الرسوم المسيئة للنبي، لكن لا يجب أن تكون ردود فعل المسلمين بهذه السذاجة والعشوائية، فناشر الرسوم يبحث عن ضجة وأنت من تشهره، أعطهم ظهرك واجعلهم يقولوا ما يقولون".

 

ولفت الفقي إلى أن انتفاض العالم الإسلامي خدمة للمتطرفين، مردفًا:"يجب أن نفكر في رد فعل عقلاني وليس غاضبًًا، يجب أن نقابلهم بالتسامح لا الغضب".

 

وتابع:"محمد صلاح أجبر الناس على التعلق به واحترام عقيدته وقدم نموذجًا إيجابيًا للمسلمين، هذا النموذج الذي يجب أن نقدمه".

وأشار إلى أن المسلمين غير العرب أكثر تعصبًا من المسلمين العرب، مؤكدا أنه يجب إعادة النظر في النظم التعليمية لأن هناك الكثير من المناهج تتحدث عن فردية المسلمين وهي لا تساعد على الاندماج.

إرسل لصديق

التعليقات