رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

وائل الإبراشى: موقف مصر فى الدفاع عن الرسول لا علاقة له بأي مصالح سياسية

ستوديو
طباعة

قال الإعلامي وائل الإبراشي، إن تركيا وجماعة الإخوان الإرهابية يستخدمون قضية الدفاع عن رسول الله صلى الله من أجل توظيفها توظيفاً سياسياً رغم أنهم لا علاقة لهم بأخلاق النبي الكريم، متسائلا: من يسفك الدماء في سوريا والعراق وليبيا، ويستحلون ما حرم الله عز وجل، كيف له يتحدث عن الدين ويدافع عنه؟.

وأضاف "الإبراشي"، خلال تقديمه برنامج "التاسعة"، المذاع عبر القناة الأولى بالتليفزيون المصري، أن موقف مصر من الدفاع عن الدين الإسلامي وكافة الأديان لا يمكن أن يختلط بأي مصالح سياسية نظراً للإيمان بالإسلام الوسطي المستنير والمعتدل.

وفى سياق آخر، قال "الإبراشي"، إن ما يحدث الآن في بعض دول العالم الآن من تطبيق إجراءات مشددة من أجل مواجهة الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد،"كوفيد 19"، يؤكد أننا سنعيش ذات الإجراءات التي عشناها خلال شهر مارس الماضي والأشهر الذي تلته، وتابع: "فرنسا هتقفل بعد غد.. وهناك دول أوروبية اتبعت إجراءات حجر صحي كامل".

وطالب "الإبراشي"، الجميع باتخاذ الإجراءات الطبية والاحترازية لمواجهة هذا الفيروس كون الموجة الثانية لن تكون أقل حدة عن الأولى كما يتوقع البعض، متابعا: "ممكن تعمل كافة الضوابط الصحية وتصاب نظراً لوجود ثغرة .. ولكن لازم نعمل اللي علينا".

إرسل لصديق

التعليقات