رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«حريف السينما الواقعية».. محمد خان المخرج الديكتاتور نصير الغلابة

محمد خان
محمد خان
طباعة
يعد المخرج محمد خان واحدا من أهم المخرجين في السينما المصرية، وتميزت أفلامه بالواقعية الشديدة، وهو أحد أهم مخرجي السينما المصرية طوال تاريخها الفني، عبر عن الطبقات المهمشة، وكانت تحقق نجاحا كبيرا، هو حريف السينما الواقعية، الذي تحل عيلنا اليوم ذكرى ميلاده.

شارك "الحريف" في كتابة 12 قصة من 21 فيلماً قام بإخراجها، وعُرف عن محمد خان المخرج أنه ديكتاتورا في تنفيذ أعماله، وهو ما كان يوقعه باستمرار في أزمات مع أبطال أفلامه.

تزوج من وسام سليمان كاتبة السيناريو لفيلميه بنات وسط البلد وفي شقة مصر الجديدة، تعمل إبنته نادين خان أيضاً في مجال الإخراج السينمائي، وحصل على الجنسية المصرية بقرار رئاسي في 19 مارس 2014، حيث إنه باكستاني الأصل مصري الجنسية، حيث ولد لأب باكستاني وأم مصرية، وولد في 26 أكتوبر عام 1942، لينطلق في رحلة إبداع مع السينما حتى رحيله عن دنيانا في 26 يوليو عام 2016.

وخلال مشواره السينمائي تعاون المخرج محمد خان مع كبار النجوم من مختلف الأجيال، فقد قدم أول أفلامه السينمائية عام 1980 وهو فيلم "ضربة شمس" من بطولة النجم الراحل نور الشريف، وتعاون بعد ذلك مع النجوم يحيى الفخراني في فيلمي "عودة مواطن، خرج ولم يعد"، والنجم الراحل فاروق الفيشاوي في فيلم "مشوار عمر"، والعديد من النجوم الآخرين مثل محمود حميدة ونبيلة عبيد، وكون ثنائيا مع الفنان أحمد زكي قدما من خلاله العديد من الأفلام السينمائية.

كما تعاون مع الفنانين من الجيل الجديد في السينما، فقدم فيلم "بنات وسط البلد" من بطولة منة شلبي، وفيلم "في شقة مصر الجديدة" من بطولة غادة عادل والعديد من الأفلام الأخرى، ومن أبناء جيله: المخرج عاطف الطيب، المخرج خيري بشارة، المخرج داود عبد السيد، السيناريست بشير الديك، المونتير أحمد متولي، مديري التصوير سعيد شيمي، محسن نصر، طارق التلمساني.

إرسل لصديق

التعليقات