رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

الباز: إجراء الإخوان ارتكبوا جريمة الخيانة العظمى ويجب محاكمتهم

محمد الباز
محمد الباز
طباعة

علق الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة "الدستور"، على دعوة الأجير الهارب سامي كمال الدين للمصالحة بين مصر وتركيا، قائلًا: "الناس دي معندهاش دم".

وأضاف الباز خلال برنامجه "آخر النهار" المُذاع على فضائية "النهار"، أن أجراء الإخوان يشككون في الجيش المصري ويهاجموه، والآن يخرجون للحديث عن المصالحة، ودعمهم للجيش المصري، متابعًا: "أنتم انتمائكم لتركيا وليس لمصر".

وأكد الباز أن كل شخص أخطأ في البلد لا بد وأن يحاسب، لأن هؤلاء ليس لهم أي قيمة، مواصلًا: "مصالحة إيه وفين؟، احنا في بلدنا، ولو حصلت مصالحة البلد هي اللى تحط شروطها، وكل واحد أخطأ هيتحاكم لأنكم ارتكبتم خيانة عظمى في حق البلد".

إرسل لصديق

التعليقات