رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

روسيا ترفض «سيناريو تركي» لحل الأزمة في كاراباخ

ستوديو
طباعة
قال مراسل قناة الغد من موسكو، إن روسيا رفضت عرض تركيا والمتمثل في نشر نقاط مراقبة في إقليم "ناجورنو كاراباخ" المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان، وذلك وفقا لتقارير إعلامية أرمينية لم يتسن التأكد من صحتها.

وأكدالمراسل،  أن روسيا تحاول تكثيف اتصالاتها الدبلوماسية والعسكرية مع أطراف الصراع منذ تجدد الاشتباكات المسلحة في إقليم "ناجورنو كاراباخ" في الـ27 من سبتمبر الماضي.

انتقاد موسكو للدور التركي
وأوضح أن موسكو انتقدت الدور التركي في الأزمة، حيث وصف وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، تركيا بأنها تلعب دورًا غير شفاف في هذه الأزمة، وطالبها بأن تكون أكثر شفافية.

من جانبه، أعلن الكرملين، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعرب لنظيره التركي رجب طيب أردوغان عبر اتصال هاتفي عن مخاوفه بشأن مشاركة مقاتلين من الشرق الأوسط في صراع "ناجورونو كاراباخ" بين أذربيجان وأرمينيا.

وأكد الرئيس الروسي لنظيره التركي، أنه يأمل في مساهمة تركيا بشكل بناء لتهدئة الصراع في "ناجورونو كاراباخ".

كما أكد أن روسيا منزعجة من الدعم التركي المفرط لأذربيجان في هذه الحرب، بينما تقول أرمينيا إن الأتراك يضغطون على باكو من أجل الاستمرار في هذا الصراع وعدم التقيد بالهدنة الروسية.

ودعت أذربيجان تركيا للمشاركة في اجتماعات مجموعة مينسك، وهو ما رفضته موسكو أيضا.

إرسل لصديق

التعليقات