رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

غلطة كانت نقطة تحول في حياة الفنانة إيمان.. تعرف عليها

إيمان
إيمان
طباعة

اشتهرت الفنانة إيمان، بملامحها الهادئة التي جعلت منها نجمة مميزة، واستحقت لقب "سمراء النيل"، لكن دخولها المجال الفني لم يكن إلا من خلال خطأ حدث بإحدى الحفلات الخيرية التي شاركت فيها.


وكانت إيمان، قد كشفت في مقال قديم لها في مجلة "الكواكب"، في العدد 166 والذي يوافق 5 أكتوبر 1954، أنها كانت تعشق التمثيل منذ دراستها بالمدرسة لكن والدتها اعترضت على ذلك وحرمتها من التمثيل في المدرسة، وطلبت من إدارة المدرسة أن تشدد الرقابة عليها.


وأضافت، أنها في إحدى الليالي شاركت في حفلة خيرية أقيمت في الأوبرا، بدعوة من الفنان الراحل فريد الأطرش، صديق عائلتها وقتها، كانت بداية انطلاقها الفني والتي جاءت عن طريق الخطأ.


وتابعت: "أثناء الحفلة سلّطت أضواء شديدة، وأعلن المذيع في الميكروفون أنّ فريد الأطرش يصحب معه في هذه الحفلة وجهاً جديداً، وأصيب فريد الأطرش بدهشة شديدة وهو يتفحّص وجوه السّيّدات اللّواتي كنّ على المائدة، وفجأة اعتذرت والدتي عن الحفل بحجة أنها مريضة وعدنا إلى المنزل، وسط توبيخ شديد منها طوال الطريق، واتهامات أنني من افتعلت ذلك دون علمها".


واستطردت: "عرف فريد الأطرش أنّني الوجه الجديد الّذي قصده المذيع، وزارني في اليوم الثّاني ليسألني وأكدت له عن حبي للتمثيل.. وكانت تلك اللّيلة نقطة تحوّل في حياتي".

إرسل لصديق

التعليقات