رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

وزيرة التضامن: المسنون مكانهم فوق رؤوسنا

ستوديو
طباعة

أكدت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، أن المسنين هم كرامة مصر ووقارها، وهم إن كانوا في خريف العمر فهم في ربيع القلب.

وقالت خلال اتصال عبر الإنترنت ببرنامج "الحقيقة" المذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، إن نسبة الوفيات في مؤسسات المسنين أقل من 1.0%  منذ بداية جائحة كورونا، مما يعكس حرصنا على التعقيم والرعاية الكافية وتوزيع أغذية ومنظفات.

وأضافت أنه تم تأسيس 7 مؤسسات لرعاية كبار بلا مأوى، فالشارع ليس مكانهم وإنما مكانهم فوق رؤوسنا، مشيرة إلى هناك حملات مكثفة في الفترة المقبلة حتى لا نجعل مسنا واحدا في الشارع.

وتابعت أنه يتم توجيه 7 ملايين جنيه إلى نوادي المسنين لتقديم الخدمات الترفيهية، مشيرة إلى أن هناك شهادة رد الجميل والتي بيقدمها بنك ناصر الاجتماعي والتي تعطي أعلى قيمة فائدة.

وأوضحت أن الهلال الأحمر وكل جهات الإغاثة تولي الاهتمام الأكبر للمسنين في حالات الطوارئ مثل السيول والحرائق.

وكشفت عن صدور القانون الخاص بالمسنين وذلك قبل نهاية عام 2020، مؤكدة أن الهدف الأساسي من القانون هو منهجة كل الخدمات المقدمة من الدولة للمسنين والكشف عن طرق الحصول عليها.

وكانت وزيرة التضامن الاجتماعي في مصر، نيفين القباج، أعلنت زيادة الدعم لبرنامج المساعدات كرامة 100 جنيه خلال شهر أكتوبر لما يقرب من 409 آلاف مواطن لمن يزيد عمرهم على 65 عاماً.

كما أعلنت الاتفاق مع وزير النقل المهندس كامل الوزير، على توفير وسائل النقل العامة لمن هم فوق الـ70 مجانا، لتشمل السكك الحديدية والمترو والنقل العام، كما سيتم تقديم تخفيض بقيمة 50% لمن فوق 60 عاما.

وقررت الإبقاء على شهادة رد الجميل الصادرة من بنك ناصر الاجتماعي لكبار السن بهدف الاستمرار في تقديم عائد مرتفع للعملاء من ذوي الفضل من كبار السن، في إطار دور البنك وحرصه واهتمامه بكافة فئات المجتمع وخاصة كبار السن وتقديم كافة أنواع الدعم والحماية لهم، حيث تقرر أن تكون مدة الشهادة 3 سنوات وبعائد 13% سنويا أو بعائد 12.50% ربع سنوي أو بعائد 12.25% شهريا.

إرسل لصديق

التعليقات