رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

تفاصيل الدعم العسكري التركي لأذربيجان في النزاع مع أرمينيا

ستوديو
طباعة
قال مراسل قناة الغد من إسطنبول، إن الجانب التركي أخذ جانب أذربيجان بعد اندلاع أعمال العنف بينها وبين أرمينيا، إذ تجددت الاشتباكات، أمس الأحد، بين القوات الأرمنية والآذرية حول إقليم ناجورنو كاراباخ الانفصالي المتنازع عليه.

وأشار إلى أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ووزير الخارجية، مولود جاويش أوغلو، ووزير الدفاع، خلوصي أكار، ورئيس البرلمان، مصطفى شنطوب، أدلوا بتصريحات كلها تؤكد دعم تركيا، أذربيجان على الجانبين السياسي والعسكري.

وأوضح أن التوتر الأرميني الأذربيجاني وصل أشده، حسب المراقبون في تركيا.

وتابع: أردوغان اتهم المجتمع الدولي بفشله بتسوية النزاع الأذري الأرميني، وعدم استهداف إيجاد أي حلول ناجعة للأزمة.

وأعلنت وزارة الخارجية التركية دعمها المطلق أذربيجان واستعدادها للوقوف إلى جانبها، وذلك على خلفية التوتر، الذي تجدد، يوم أمس الأحد، وتبادل إطلاق النار بين القوات الأذربيجانية والأرمينية.

من ناحيته، قال رئيس البرلمان التركي، مصطفى سنتوب، إن "أرمينيا دولة إرهابية لا تهدد أمن أذربيجان فقط بل المنطقة بأكملها".

إرسل لصديق

التعليقات