رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

محمد موسى: «مخابرات أردوغان طلعت بطاطا»

ستوديو
طباعة

عرض الإعلامي محمد موسى، خلال برنامجه «خط أحمر» المذاع عبر فضائية «الحدث اليوم»، وثائق سرية جديدة مسربة تكشف عن خطف المخابرات التركية مواطنا تركيا معارضا لأردوغان من كازاخستان.


وأوضحت الوثائق أن هناك مواطنا تركيا، يدعي (زابت كيشي)، كان يعمل "مدرس ابتدائي"، لكنه من معارضي الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وكان له تأثير كبير علي المواطنين، وبعد التضييق عليه هرب لكازاخستان.


وأكدت الوثائق أن المواطن التركي (زابت كيشي)، عاش بكازاخستان بعيدًا عن مطاردة مخابرات أردوغان له، ومن هناك كمّل في معارضته لأردوغان، لذا قامت المخابرات التركية بتشغيل رحلة تسليم سرية له بهذه الطائرة، وبدأت جلسة تعذيب على متن طائرة التجسس.


ولفتت الوثائق إلى أن (زابت كيشي) تعرض للضرب على متن الطائرة خلال الرحلة التي استغرقت ثلاث ساعات من كازاخستان إلى أنقرة، بعد اختطافه، وتم ضربه على رأسه وأعضائه التناسلية وهو معصوب العينين ومقيد اليدين من الخلف، وفقد وعيه من الضرب اللي تلقاه على رأسه، وتم نقله إلى الموقع الأسود لجهاز المخابرات بالقرب من مطار إيسنبوغا في أنقرة، ووضعه في حاوية صغيرة لمدة 108 أيام تعرض خلالها للتعذيب والاعتداء الجنسي وغيره من أشكال المعاملة السيئة.


وتابع موسى: «حفلات التعذيب التي يمارسها نظام الطاغية أردوغان سلطان الخرفان على معارضي حكمه.. هو إيه الفجر ده.. وكل شوية الإرهابي أردوغان مصدعنا بالحريات أدينا بنفضحه.. بس سؤال مهم مخابرات إيه دي اللي بتخترق كده وبتتصور وهي بتقوم بعملية لها.. أكيد مخابرات البطاطا».

إرسل لصديق

التعليقات