رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

باحث: الإخوان «الإرهابية» استخدمت البيعة في إراقة الدماء

ستوديو
طباعة

قال مصطفى حمزة الباحث في شؤون الحركات الإرهابية، إن جماعة الإخوان المسلمين أخذوا مفهوم البيعة من أصول تاريخية من الإسلام والتي تحدث بين النبي صلى الله عليه وسلم وخلفائه، ولكنهم انحرفوا بها عن مسارها الطبيعي، مؤكدًا أن البيعة التي تكون عند الجماعات الإرهابية مجرد بيعة على الدماء مقصود منها إراقة دم الآمنين والأبرياء.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية سارة حازم، ببرنامج "اليوم" المذاع عبر فضائية "دي إم سي" مساء اليوم الثلاثاء، أن الجماعة الإرهابية وضعوا للبيعة الخاصة بهم 10 أركان أهمها التضحية واالطاعة والثقة والتجرد، والأخوة بينهم وبين بعضهم، ليس بينهم وبين أبناء الإسلام بشكل عام، لذلك هي بيعة تفرق المسلمين ولا تجمعهم.

وأوضح أن الجهاد الموجود في أركان بيعة الإخوان الإرهابية، ليس الجهاد المعروف بمفهوم الإسلام وهو جهاد المعتدين ورد الظالمين عن الأرض والعرض، ولكنه جهاد ضد من يعمل ضد جماعة الإخوان وضد مصالحهم.

وأفاد بأن هذه البيعة تنقل شخص مؤمن بأفكار جماعة ما، إلى شخص ينفذ تعليمات قيادته داخل هذا التنظيم.

إرسل لصديق

التعليقات