رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

طريقة الحصول على تقرير السلامة الإنشائية للتصالح في مخالفات البناء

ستوديو
طباعة

شرح المهندس أحمد حشيش، أمين الصندوق المساعد بنقابة المهندسين، أهمية كيفية الحصول على السلامة الإنشائية للتصالح في مخالفات البناء، ليطمئن المواطن على عقاره.

 

وقال حشيش، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي رامي رضوان، ببرنامج "مساء دي إم سي" المُذاع عبر فضائية "دي إم سي"، مساء اليوم الثلاثاء، أن تقرير السلامة الإنشائية يأتي في مصلحة المواطن أو مالك العقار في المقام الأول، حيث إنه يطمئن من خلال هذا التقرير على سلامة العقار، ومن ناحية أخرى يطمئن على سلامة أرواح الموجودين داخل العقار أو مستخدميه بشكل عام، بالإضافة إلى حرص الدولة أيضا على سلامة المواطن والحفاظ على الثروة العقارية الممثلة في هذه العقارات، والتي يتم التصالح عليها الآن.

 

وأشار أمين الصندوق المساعد بنقابة المهندسين، إلى أن أي شخص لديه مخالفة بناء يتوجه إلى الجهة الإدارية المختصة، فيقدم طلبًا للتصالح ويدفع حينها رسوم جدية التصلح، منوهًا بأنه من ضمن الأوراق المطلوبة من المتقدم هو تقرير "السلامة الإنشائية".

 

ولفت إلى أن نقابة المهندسين باعتبارها الاستشاري الأول للدولة في هذه الأمور، هي من تضع القواعد والأسس لمن يحق له إخراج تقارير السلامة الإنشائية طبقًا لتصريحات رئيس الوزراء، عن الأشياء التي يتقدم بها المواطن، ليحصل على تقرير السلامة المهنية، ويستمر في إجراءات التصالح.

 

وأوضح أن من يخرج تقارير السلامة هو أي مهندس نقابي كفء ولديه الخبرة والكفاءة الكافية لإخراج تقرير السلامة الإنشائية، مفيدًا بأن المهندس هو من يكتب للمواطن التقرير، ويضع في التوصيات رأيه إن كان البناء آمنًا أو غير آمن، ولذلك يكون التقرير على مسئولية المهندس.

 

وأكد أن العقار إن كان به بعض العيوب التي قد يتم إصلاحها بالترميم يتم التصالح عليه، بشرط إصلاح التلفيات الموجودة فيه.

إرسل لصديق

التعليقات