رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

زيادة الجرائم 300%.. مصر 2011 التي يريدها الإخوان (تقرير)

ستوديو
طباعة

عرض برنامج "اليوم" المُذاع عبر فضائية "دي إم سي" تقريرًا بعنوان "مصر 2011 التي يريدها الإخوان.. حتى لا ننسى"، يوضح فيه الجرائم التي ارتكبتها الجماعة الإرهابية خلال فترة حكمها، وبعد استرداد الدولة منهم.

 

وأوضح التقرير، خلال المشاهد التي أذاعها، تواجد أفراد الجماعة الإرهابية بين الشباب، مقررة بذلك ركوبها ثورة الشباب في عام 2011.

 

ولفت التقرير إلى أن الإخوان في عام 2011 قادوا حملة بث الرعب في المجتمع المصري، حيث تم تهريب 23 ألف سجين وجنائي وسياسي، كما قاموا باقتحام وحرق 23% من مراكز الشرطة، مما أدى إلى زيادة جرائم القتل والاغتصاب وخطف الأطفال.

 

وأفاد بأن التسيب الذي شهده المجتمع في هذا الوقت بسبب ما فعله الإخوان، وما عاصره المجتمع من غياب أنظمة الدولة القضائية، أدى إلى انتشار السرقات تحت تهديد السلاح نهارًا وليلًا، كما زادت جرائم اقتحام المنازل ونهب المحال التجارية.

 

وأكد أن فبراير 2011 وقعت فيه 530 جريمة قتل، و25 جريمة خطف واغتصاب، و804 سرقات منازل، و512 حرق منازل، و1170 سرقة بالإكراه، و811 سرقة سيارة، و99 حرق أقسام شرطة، مما يؤكد أن الجرائم زادت بنسبة 300% فانشغل الناس وقتها بتأمين أرواحهم.

إرسل لصديق

التعليقات