رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

مبروك عطية: فبركة الجماعة الإرهابية الفيديوهات دليل على فشلها

مبروك عطية
مبروك عطية
طباعة

أكد الدكتور مبروك عطية، عميد كلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، أن ما تصنعه جماعة الإخوان من فبركة وأكاذيب مجرد محاولات فاشلة، لافتًا إلى أن الإخوان لو فعلًا كانوا جماعة دين لكانوا أهل مروءة ونبل وليس أهل كذب وفبركة.


وقال عطية، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "آخر النهار" مع الدكتور محمد الباز، المُذاع على فضائية "النهار"، إن الله سبحانه وتعالى سخر لنا رجلًا مثل الرئيس عبدالفتاح السيسي، لإنهاء مأساتنا مع جماعة الإخوان، متابعا: "أسأل الله أن ينجي الإخوان من سوء السلوك".


وأضاف أن جماعة الإخوان لو اعترفت بأنها جماعة سياسية ودخلت غمار السياسة لكان خيرًا لها من نسبها إلى الدين، لأن الخطاب الديني هو كلمة الله وكلمة رسوله للمكلفين بأن تكون الحياة أكثر رقي وسلالة، متابعا: "قال تعالى: طه ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى".


ولفت إلى أن الجماعة لا تعرف شيئًا عن الوطن، منوهًا بأنه ألّف كتابًا باسم "فقه الأوطان"، استخرج فيه 88 حكمًا شرعيًا عن الوطن، مطبوعًا من 15 سنة، داعيًا المصريين إلى قراءته.

إرسل لصديق

التعليقات