رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

اقتصادي: تصريح صندوق النقد الدولي بشأن القطاع المصرفي بمصر شهادة ثقة

ستوديو
طباعة
قال الدكتور محمد البهواشي أستاذ الاقتصاد بجامعة السويس، إن الأوضاع الاقتصادية والأمنية المستقرة التي تشهدها مصر خلال الفترة الراهنة، دفع العديد من المؤسسات الاقتصادية العالمية إلى الاستثمار في مصر، وهو الأمر الذي يؤكد قوة الاقتصاد المصري، بجانب نجاح إجراءات الإصلاح الاقتصادي، متابعاً: "الدولة المصرية تواصل بناء المشروعات التنموية، كما أنها لم تتأخر على أي مستحقات اقتصادية".

وأضاف خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية "extra news"، مساء الأربعاء، أن تصريح صندوق النقد الدولي بشأن القطاع المصرفي والمالي في مصر بأنه ما زال مستقرا، يعد شهادة ثقة جديدة من الشهادات المتتالية في الاقتصاد المصري.

وأكد أن استقرار الاقتصاد المصري ما هو إلا نتاج لبرنامج الإصلاح الاقتصادي الذي قامت به الدولة من 2016 وحتى نوفمبر 2019، مما دفع المجتمع الدولي إلى إعطاء تصنيف جيد للاقتصاد المصري خلال الفترة الراهنة.
 

إرسل لصديق

التعليقات