رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

موسى عن واقعة اعتداء مستشارة على شرطي:« لا أحد فوق القانون»

ستوديو
طباعة

علق الإعلامي أحمد موسى، على واقعة اعتداء مستشارة بالنيابة الإدارية على ضابط شرطة داخل محكمة بمصر الجديدة، قائلا: "لا أحد فوق القانون، لا مستشار ولا ضابط ولا أي لا أحد".

وأضاف موسى خلال تقديم برنامج "على مسؤوليتي" على قناة "صدى البلد":" تصوير الناس داخل المحكمة جريمة، التصوير داخل المحكمة لابد أن يكون بإذن، الضابط نبهها فبدأت بإهانة وسباب، يسيء لهيئة الشرطة والمشاهدين، ويسيء لها كمستشارة، وخلع كتافات الضابط إهانة لهيئة الشرطة وليس للضابط وحده، ويجب أن تأخذ العدالة مجراها حتى النهاية".

واشاد موسى، بالثبات الانفعالي وتماسك أعصاب الضابط، مردفا:"ما فعلته السيدة اعتداء على موظف عام حتى لو كانت مستشارة، ولا توجد حصانة في حالات التبلس".

وأوضح أن بطلة فيديو الاعتداء تعمل مستشارة بالنيابة الإدارية، مردفا: "هنا نتحدث عن هيبة الدولة وتنفيذ القانون حتى لو كانت المخطئة قاضية، النائب العام رجل قانون ولا يعنيه أحد، يجب احترام سيادة الدولة والقانون حتى لو الأمين العام للأمم المتحدة".

إرسل لصديق

التعليقات