رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

أستاذ اقتصاد يوضح خسائر الدولة نتيجة البناء المخالف

ستوديو
طباعة

قال الدكتور كريم العمدة، أستاذ الاقتصاد السياسي، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه عددًا من الرسائل الهامة خلال افتتاحه عدة مشاريع قومية اليوم بالإسكندرية، كان من أهمها التشديد على ضرورة إزالة البناء المخالف.

وأضاف "العمدة"، خلال لقائه عبر الزووم مع الإعلامية رانيا هاشم، ببرنامج "مانشيت"، المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، مساء اليوم السبت، إن مشكلة البناء المخالف متواجدة منذ عام 2011، مشيرًا إلى أن مصر بعد التعدي على الرقعة الزراعية أصبحت كتلة سرطانية للبناء المخالف.

وأوضح أن مصر تحاول قدر المستطاع إعادة الأراضي الزراعية التي تم تجريفها والبناء عليها، حيث إن هناك خسائر كبيرة تتكبدها الدولة نتيجة البناء المخالف.

وأفاد بأن خسائر الدولة بسبب مخالفات البناء، تتمثل في الضغط على البنية التحتية المخططة والطاقة الاستيعابية للطرق، التي لا تتناسب مع الكثافة السكانية في الأماكن الموجود فيها مخالفات بناء، لذلك يحدث كثيرًا في هذه المناطق انقطاع في المياه وانقطاع الكهرباء، وعدم وجود الشكل الحضاري الموجود في جميع المدن.

وأكد أن الدولة بدأت في مرحلة المصالحات على مخالفات الدولة، وتقنين الأوضاع في الأراضي المخالفة والمبنية على أراضي الدولة.

 

 

إرسل لصديق

التعليقات