رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
محمد الباز
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
محمد الباز

باحث: مصر تصدت بكل حزم وقوة للادعاءات الإسرائيلية الباطلة

معبر رفح البري
معبر رفح البري

قال محمد عبدالرازق، الباحث بالمركز المصري للفكر والدراسات، إنَّ مصر تحافظ على التزامها بدورها التاريخي تجاه الشعب الفلسطيني وقضيته المشروعة مع الحفاظ على خط منضبط من الدبلوماسية الحكيمة في مواجهة الادعاءات الإسرائيلية بل وتكشف الحقائق في وقتها.

 

وأضاف عبدالرازق، اليوم الأربعاء، خلال مداخلة عبر قناة "القاهرة الإخبارية"، أنه بالنسبة إلى كشف مصر كذب الرواية الإسرائيلية بشأن أزمة معبر رفح وإدخال المساعدات للقطاع المحاصر، فإنها ليست المرة الأولى التي نفضح فيها ادعاءات الاحتلال، فلطالما تصدت الدولة المصرية بكل حزم وقوة لكل ادعاءاته الباطلة.

 

وأكد، أنها ليست المرة الأولى أيضًا التي تروج فيها دولة الاحتلال الإسرائيلي للعديد من الأكاذيب بشأن إدخال المساعدات إلى قطاع غزة.

 

وأوضح، أنه إذا ما عدنا للأيام الأولى من عمليات طوفان الأقصى والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، كانت إسرائيل تروج ومعها بعض الدوائر الغربية، أن مصر تغلق معبر رفح وتمنع إدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، حتى دخلت أول شاحنة مساعدات إلى غزة في 11 أكتوبر الماضي بجهد مصري خالص عبر الضغط على مختلف الأوساط.

 

وأشار، إلى أن هذا الأمر تكرر أيضًا في محكمة العدل الدولية من ادعاءات إسرائيلية بأن مصر هي التي تمنع إدخال المساعدات، وهو الأمر الذي نفته مصر جملة وتفصيلًا.