رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بـ103 أفلام.. إسهامات عمر الحريرى فى نسج ذاكرة سينمائية خالدة

عمر الحريري
عمر الحريري

يحل اليوم السادس عشر من أكتوبر، ذكرى رحيل فنان شكلت مسيرته رحلة من العطاء وبرع في الكوميديا والتراجيديا، هو الفنان عمر الحريري، حيث وُلد عمر محمد صالح عبدالهادي الحريري في 12 فبراير عام 1926م.

وكان والده يحرص على اصطحابه للعروض المسرحية التي كانت تقدمها فرق جورج أبيض وزكي طليمات والكسار، لذلك أحب عمر الفن منذ صغره واشترك في فريق التمثيل في المدرسة وأنشأ فريقا ناجحا بالتمثيل نافس كل فرق المدارس الأخرى.

وكان أول ظهور له في سن الخامسة عشرة في مشهد صامت وقصير جدا في فيلم “سلامة في خير”، الذي قام ببطولته نجيب الريحاني عام 1937م، ودرس  في المعهد العالي للتمثيل العربي وتخرج في نفس دفعة الممثل شكري سرحان عام 1947م. 

وحول بدايته الفنية، كانت من خلال  عمله بالمسرح القومي الذي قدم فيه عدة مسرحيات ناجحة ثم عمل في المسارح وقدمه للجمهور الفنان الراحل يوسف وهبي في مسرحياته، وفي عام 1950 شهد أول لقاء بين عمر الحريري وكاميرات السينما، حين ظهر في أول أفلامه الأفوكاتو مديحة، أمام مديحة يسري ويوسف وهبي عام 1950م. 

كما اشترك في العديد من الأفلام والمسرحيات والمسلسلات، شارك عمر الحريري في 103 فيلم سينمائي شكلت أغلبها ذاكرة السينما، منها الوسادة الخالية وسكر هانم والناصر صلاح الدين والخائنة وأهل القمة ونهر الحب ومعالي الوزير. 

لم يقم بالبطولة المطلقة إلا في فيلم واحد وهو أغلى من عيني من تأليف وإخراج عزالدين ذو الفقار عام 1955م، كذلك شارك في عدد كبير من المسلسلات التلفزيونية منها أحلام الفتى الطائر وساكن قصادي والسيرة الهلالية وشيخ العرب همام، وشارك في فوازير رمضان ألف ليلة وليلة مع شيريهان ونال عمر الحريري بعض الجوائز عن أدواره كما كرمه المهرجان التاسع للسينما المصرية عام 2003م