رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

حقيقة ارتباط بهيجة المهدى بعلى الكسار وسبب اختفائها رغم شهرتها

بهيجة المهدي وعلي
بهيجة المهدي وعلي الكسار

تعد بهيجة المهدي، من أشهر نجمات السينما المصرية خلال فترة الثلاثينيات، وهي من مواليد الإسكندرية 11 أغسطس عام 1911، وقيل إن اسمها الحقيقي هو هنريت كوهين فهي يهودية مصرية.

بدأت حياتها الفنية بعدة أعمال في المسرح، حتى تعرفت على المخرج توجو مزراحي، خلال إحدى العروض، فأعجب بأدائها وقرر اكتشافها وتقديمها للجمهور في الفيلم العربي "شالوم الترجمان"، أمام الفنان شالوم عام 1935.

 

بهيجة المهدي وعلي الكسار

وكونت بهجية وعلي الكسار، ثنائيًا ناجحًا، حتى شاع وقتها أنهما تزوجا، ولكن الحقيقة هي أن الفنان علي الكسار لم يتزوج من بهيجة  المهدي.

وقدمت بهيجة ما يقارب 13 فيلمًا في السينما المصرية على مدار خمس سنوات، واختفت في ظروف غامضة، ظل الكثيرون يبحثون عن أسباب اختفائها، حتى عرف بأن بعد حرب 1948، قررت بهيجة وأسرتها اليهودية ترك مصر، ولكن لم تتجه إلى القدس مثلما فعل عدد كبير من يهود مصر، ولكنها قررت السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وقيل إنها سافرت لإسرائيل.